//Put this in the section //Vbout Automation

“هجوم عنيف” من ريفي على “العهد” وباسيل: نهَم وجشع تاريخي للمال والسلطة وحزب الله هو وليّ نعمته

سأل الوزير السابق أشرف ريفي: “هل يُعقل أن يستنجد رئيس الجمهورية بأعضاء حزبه ليواجه اللبنانيين؟”، قائلاً: “الشعب اللبناني قرر الإستمرار بانتفاضته ضد عهد الفساد وجبران هو الفاسد الأول، والثورة مستمرة للتخلص من هذه السلطة الفاسدة والفاشلة”.

وأضاف ريفي في بيان، “نسمع أقوالاً من رئيس الجمهورية ولا نرى أفعالاً وكأنه يعيش في الماضي فيما الشعب يسير نحو المستقبل”، وتابع “نحن نشهد مخالفة دستورية بعدم إجراء إستشارات نيابية مُلزِمة حتى الآن وهذا أمر مستنكَر، وباسيل بشّر بقلب الطاولة فانقلبت على رأسه”.




وسأل: “من منع هذا العهد من تحقيق إنجازات؟”، مشيراً الى أن “الناس فقدت الثقة وفساد فريق رئيس الجمهورية هو السبب الأساسي لما يحصل”.

ولفت اللواء ريفي، الى أن “العهد لديه نهَم وجشع تاريخي للمال والسلطة، و”حزب الله” هو وليّ نعمته”، داعياً “الرئيس سعد الحريري لتطبيق برنامج الإنتفاضة والشعب اللبناني سيُسقط أي حكومة مُلحقة بسيطرة “حزب الله”، مضيفاً: “شعبنا يراقب تصرفات السلطة وبات يملك حق إسقاط أي فريق يحاول أن يخرج عن برنامج الثورة”.

وقال ريفي: “أؤيد كلام الزعيم وليد جنبلاط فنحن عدنا فعلاً للمربع الأول. باسيل يدفع فاتورة معينة لـ”حزب الله” وهذا ما يقوم به حالياً. اللبنانيون الشرفاء سينتصرون فالشعب اللبناني قرر بناء دولة حقيقية ويطالب بحكومة كفاءات. جزء كبير من أموال الخزينة بيد الحزب لتأمين التهريب عبر المعابر غير الشرعية”.