//Put this in the section //Vbout Automation

الوطني الحر يعلن أنه نظم وقفات تضامنية دعما للرئيس عون في مختلف بلدان العالم!

أعلن قطاع الانتشار في “التيار الوطني الحر”، في بيان، أن “المنتشرين اللبنانيين في مختلف بلدان العالم، نظموا وقفات تضامنية مع لبنان، ودعما لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون”.

وجاء في البيان أنه “في كندا، كان هناك تجمع كبير في مدينة مونتريال، حيث شارك اللبنانيون القاطنون فيها، بالوقفة الاحتجاجية، فيما شهدت مدن وينسدور، أدمونتون، تورونتو وهاليفاكس، وقفات تضامنية دعما للعهد ومسيرة الإصلاح، وسلم المنتشرون اللبنانيون السفير اللبناني في كندا رسالة دعم للرئيس عون.




وفي الولايات المتحدة الأميركية، سلم مناصرون للتيار، رسالة دعم للقنصل اللبناني في كل من نيويورك ولوس أنجلوس وديترويت، فيما تسلم السفير اللبناني في واشنطن رسالة دعم مشابهة، بالتزامن مع وقفات تضامنية، ودعما للرئيس عون، في كل تلك المدن كان أكبرها في مدينة بوسطن، حيث وصلت أعداد المشاركين إلى ما يقارب 600 شخص.

وقد توافد أعضاء قطاع الانتشار في التيار، إلى العديد من المسؤولين الأميركيين لإيصال وجهة نظرهم الداعمة لسياسة الرئيس عون، حيث تم إرسال أكثر من 300 رسالة، إلى سياسيين أميركيين وأعضاء في الكونغرس.

وفي القارة الأفريقية، شهدت كل من غانا ونيجيريا وكوتونو ومالي، وقفات تضامنية داعمة للرئيس عون، حيث تسلم سفراء لبنان وقناصله في تلك البلدان، رسائل الدعم من اللبنانيين المنتشرين هناك.

هذا وشهدت الجزائر والبرازيل، وبعض العواصم الأوروربية كباريس وبرلين ولندن وروما، تجمعات ورسائل دعم لخطاب الرئيس ميشال عون الأخير”.