//Put this in the section

روكز: معيب ومؤسف بلوغ الشائعات حد المس بمقام رئاسة الجمهورية وتشويه الحقائق

قال النائب العميد شامل روكز في بيان اليوم: “معيب ومؤسف أن تبلغ الشائعات حد المس بمقام رئاسة الجمهورية بما ترمز، والمعيب أكثر، أن يلجأ نائب تحت قبة المجلس النيابي إلى تشويه الحقائق في شأن عديد الوفد وحجم مصاريفه، وتضخيم الأرقام بشكل مشبوه ومسيء”.

اضاف: “بغض النظر عن شخص الرئيس، لمقام الرئاسة الأولى رمزية يدركها كل لبناني، والتطاول بشكل مخالف للوقائع بات مسألة كرامات، ولا نقصد فقط كرامة الرئيس بل كرامة كل لبناني. نحن أحرص ما يكون على مكافحة الفساد، لكننا في الوقت نفسه أحرص ما يكون على الحقيقة وعدم الانجرار خلف الشائعات، وبعد الإطلاع تبين أن الميزانية مخصصة لحاجات الوفد الأساسية، على عكس التبذير الذي يتحدث عنه البعض”.




وختم: “موضوع تمثيل لبنان بشكل لائق في المنابر الأممية والدولية يجب أن يكون مدعاة فخر، ولكن للأسف، ثمة من يعتمد الولدنة السياسية عبر نشر الكذبة وتصديقها. وفيما نجدد حرصنا على ألا يكون هناك تطاول مشبوه على رمزية رئاسة الجمهورية، ولا على رمزية أي موقع أو مؤسسة رسمية في الدولة اللبنانية، نؤكد إصرارنا على مكافحة الهدر والفساد، حين يثبت بالوثائق لا بالشائعات، في أي مكان وفي أي موقع كان”.