الحسن: لمنع أيّ احتكاك بين بشري وبقاعصفرين

طلبت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن الى الاجهزة، لدى ترؤسها اجتماعا استثنائيا لمجلس الامن المركزي، “التشدد في مكافحة عمليات الخطف”، إضافة الى منع حصول اي احتكاك بين اهالي بشري وبقاعصفرين و”عدم المسّ بالسلم الاهلي”.

حضر الاجتماع: النائب العام لدى محكمة التمييز القاضي غسان عويدات، المديرون العامون للامن العام اللواء عباس ابرهيم وقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان وأمن الدولة اللواء طوني صليبا، محافظ مدينة بيروت القاضي زياد شبيب، نائب رئيس الاركان للعمليات في الجيش العميد الركن نواف جباوي، مدير المخابرات في الجيش العميد الركن انطوان منصور، امين سر مجلس الامن المركزي الداخلي بالوكالة العقيد سامي ناصيف، رئيس شعبة الخدمة والعمليات في قوى الامن العقيد جان عواد ومدير مكتب الوزيرة العقيد محمود قبرصلي.




وخُصص البحث للتدابير الامنية التي ستُتخذ في انتخابات المجالس البلدية المنحلة والمؤجلة والمستحدثة وانتخاب مخاتير ومجالس اختيارية لبعض البلدات.