//Put this in the section

النفط السعودي يصاب بالشلل.. رويترز: نصف إنتاج الرياض معطَّل بسبب طائرات الحوثيين

قالت ثلاثة مصادر مطلعة إن الإنتاج النفطي السعودي وصادرات المملكة تعطلت بعد هجمات بالطائرات المسيَّرة على منشأتين لشركة أرامكو، السبت 14 سبتمبر/أيلول 2019، أحدهما أكبر معمل لتكرير النفط في العالم.

وذكر أحد المصادر أن الهجمات تؤثر على إنتاج خمسة ملايين برميل من النفط يومياً، أي قرابة نصف الإنتاج الحالي للمملكة. ولم يخُض في تفاصيل.




وتدير أرامكو أكبر مصفاة لتكرير النفط ومعالجة الخام في العالم في بقيق بالمنطقة الشرقية. وتزيد الطاقة التكريرية للمصفاة على سبعة ملايين برميل من النفط الخام يومياً.

وأعلنت السعودية، صباح السبت 14 سبتمبر/أيلول، السيطرة على حريقين في معملين تابعين لشركة «أرامكو» النفطية، استُهدفا بطائرة مسيرة.

وجاء ذلك وفق ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية السعودية، عن متحدث أمني باسم وزارة الداخلية، لم تذكر اسمه.

وأوضح المصدر ذاته أنه «عند الرابعة من صباح السبت (2:00 ت.غ) باشرت فرق الأمن الصناعي بشركة أرامكو حريقين في معملين تابعين للشركة بمحافظة بقيق وهجرة خريص».

وأرجع المصدر الحريقين إلى «استهدافهما بطائرات بدون طيار»، دون أن يحمّل أحداً المسؤولية، وقال إنه «تم بتوفيق الله السيطرة على الحريقين والحد من انتشارهما»، مشيراً إلى أن الجهات المختصة باشرت التحقيق، دون تفاصيل أكثر.

ووفق تقارير، تقع بقيق على بُعد 60 كيلومتراً إلى الجنوب الغربي من الظهران في المنطقة الشرقية بالسعودية، وتضم بقيق أكبر معمل لتكرير النفط في العالم.

ونشر سعوديون على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو تُظهر حرائق ضخمة في موقع المعملين التابعين لشركة أرامكو بعد تعرضهما للهجوم.