//Put this in the section

المحامي مروان سلام يزور السفير التركي متضامناً.. تأكيد على علاقات الصداقة والاحترام بين لبنان وتركيا

زار المحامي مروان سلام سعادة سفير تركيا السيد هاكان تشاكل في مكتبه في الرابية، وتداولا بالعلاقات الثنائية بين الشعبين اللبناني والتركي.

وقد نقل عنه سلام تحيته ومحبته للشعب اللبناني، وهو يعمل جاهدا بأن لا تتأثر العلاقات بينهما جراء المواقف العدائية الرسيمة التي ظهرت مؤخرا، إلا ان الإستياء الشديد بدا واضحا من جانب السفير التركي من بعض الشخصيات الدينية والرسمية التي يفترض بها ان تندد بالهجوم على الدولة العثمانية التي عملت وحافظت وشددت في زمانها على العيش المشترك بين المسلمين والمسيحيين.




وقال بأنه ومن موقعه يحرص على ان نبقى على افضل علاقات الصداقة والاحترام بين لبنان وتركيا على كافة الصعد منها السياحية والتجارية والاجتماعية.

وكان المحامي سلام قد استنكر أعمال الشغب على حرم السفارة اليوم واعتبرها اهانة كبيرة وهي ردات فعل خطيرة من نتاج التصاريح والمواقف الرسيمة غير المسؤولة، والتي تعيدنا الى حروب الماضي التي يفترض ان نكون قد انتيهنا منها لنلتفت الى مطالبنا المعيشية والاقتصادية والخدماتية.

واكد سلام على ان اية إساءة لأي دولة صديقة سواء اكانت عربية ام اجنبية وبخاصة الدولة التركية هي مدانة ومستنكرة بكافة المقاييس، سيما وان الدولة التركية ما قصرت بإهتمامها ورعايتها رعاية طيبة للشعب اللبناني وعملت على حسن ضيافته لديها،

وعاد وشدد سلام على انه يجب على المسؤولين وفي دار الفتوى خاصة العمل على إصدار بيان رسمي ينددون فيه التصريحات الرسمية التي اصدرها احد الوزراء من على باب الصرح والتي اكد بها على مواقف رسيمة سابقة واصفا من جديد الدولة العثمانية بدولة إحتلال مما اشعل بها مجددا مواقف شعبية منددة دون مراعاة لشعور المسلمين في لبنان.