الراقصة صافيناز تفجر مفاجأة وتعلن اعتزالها في مصر بعد اتهامها بنشر الفسق والفجور

فجرت الراقصة صافيناز مفاجأة حين أكدت أنها قررت اعتزال الرقص في مصر، والاكتفاء بإحياء حفلات في الدول العربية.

وكشفت صافيناز عن سبب اتخاذها لهذا القرار، وقالت: “أصبحت أدفع مبالغ ضخمة من أجل الحصول على تصاريح، رغم أنني أعلم أن هناك راقصات لا يدفعن شيئاً على الإطلاق، وما يحدث معي غريب، وما أحصل عليه من أجر أصبحت أدفعه كرسوم للتصاريح”.




وجاء هذا القرار بعدما حرر جهاز الرقابة على المصنفات الفنية محضراً ضدها بتهمة بنشر الفسق والفجور وتحريض الفتيات على الرقص معها بارتداء البكيني بالساحل الشمالي.