//Put this in the section //Vbout Automation

تطور مفاجئ.. الأميرة هيا بنت الحسين تتقدم بطلب في بريطانيا لحمايتها وحضانة طفليها

تقدمت الأميرة هيا بطلب إلى محكمة الأسرة بالعاصمة البريطانية لندن، لحمايتها من الزواج القسري، في القضية التي رفعتها على زوجها حاكم دبي، الأمير محمد بن راشد.

وقالت وكالة برس أسوشييشن البريطانية، الثلاثاء 30 يوليو/تموز 2019، إن الأميرة هيا تقدمت بطلب «أمر حماية من الزواج القسري وعدم التعرض للإساءة»، خلال جلسة استماع بمحكمة في لندن «تتعلق بمصلحة طفليهما».




الأميرة هيا تطلب حضانة أبنائها

وأظهرت وثائق قضائية أن الأميرة هيا (45 عاماً)، طلبت من المحكمة الإنجليزية حضانة أبنائها.

وتقول التعريفات القانونية الرسمية في بريطانيا، إنَّ طلب «عدم التعرض» يحمي من المضايقة أو التهديدات، في حين يفيد «أمر الحماية من الزواج القسري» إذا تم إجبار شخص ما على الزواج أو كان يعيش بالفعل زواجاً قسرياً. ولم يتضح فوراً بمن تتعلق تلك الطلبات.

وكانت المحكمة العليا في لندن أعلنت، الإثنين 29 يوليو/تموز 2019، أن موعد أول جلسة استماع تمهيدية بشأن النزاع بين حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وزوجته الأميرة هيا بنت الحسين، ستكون الثلاثاء.

وتحدثت صحيفة «فايننشال تايمز» البريطانية عن القضية في تقرير حمل عنوان: «حاكم دبي وزوجته الأردنية ينقلان نزاعهما إلى محكمة بريطانية». وقال التقرير إنه من المزمع أن يُستأنف نزاع قضائي بين الملياردير حاكم دبي وزوجته الأميرة الأردنية في محكمة بريطانية، الأسبوع الجاري

وأشار إلى أن القضية ذات حساسية فائقة للإمارات، لأنها تضع الحياة الشخصية لمحمد بن راشد، نائب رئيس الإمارات ورئيس وزراء البلاد، في عناوين الصحف العالمية.

وأضاف التقرير أن الجانبين أصدرا تصريحاً، الشهر الجاري، بعد جلسة خاصة، جاء فيه أن المعركة القضائية تتعلق بمصلحة أبنائهما وليس بالطلاق أو القضايا المادية.

في انتظار المواجهة القانونية مع حاكم دبي

وذكرت الصحيفة البريطانية أن أشخاصاً مقربين من دائرة الحكم في دبي يقولون إن أحد أسباب الخلاف «يتعلق بقضية الأميرة لطيفة».

ويؤكد التقرير أن الأميرة لطيفة (33 عاماً)، هي إحدى بنات بن راشد من زيجة أخرى، وكانت موضع جدل بشأن مزاعم عن محاولتها الهرب من «نمط الحياة الخانق» في دبي.

وتحدثت الصحيفة عن اختطاف القوات الإماراتية للشيخة لطيفة من على متن يخت قبالة السواحل الهندية في أثناء محاولتها الفرار من دبي، العام الماضي.

وقال التقرير إن طرفي القضية سيمثلهما محاميان بريطانيان بارزان: الأولى فيونا شاكلتون، الملقبة بزهرة الماغنوليا الفولاذية، محامية عن الأميرة هيا.

في حين أن بن راشد ستمثله في القضية المحامية ليدي هلين وارد، التي مثَّلت المخرج البريطاني غاي ريتشي في قضية انفصاله عن زوجته مادونا.