//Put this in the section //Vbout Automation
نديم قطيش - أساس ميديا

بعد تأخّر وزراء ”لبنان القوي” ساعتين ونصفاً لحضور الجلسة… قطيش: باسيل وجه اليوم صفعة جديدة للعلاقات السليمة مع الحريري

بعد تأخّر وزراء ”لبنان القوي” ساعتين ونصفاً للحضور إلى السراي الحكومي بسب اجتماعهم عند الوزير الوزير جبران باسيل في الخارجية، على رغم علمهم بتوقيته الجلسة، يبدو أن هناك من اختار الأجتماع في نفس توقيت جلسة الحكومة لتوجيه رسائل سياسية.

وعلق الإعلامي #نديم_قطيش على هذه الحادثة قائلاً: “سلوك لبنان القوي تجاه الحكومة لا يمت لا للبنان ولا للقوي وهو إهانة مباشرة لرئيس الحكومة وتمادي غير مسبوق. اذا أراد فخامته ان يترأس يشرف ع السراي. الخطأ الأساس عدم الانتهاء من مقر خاص لمجلس الوزراء وهو ما يسمح بالتطاول المباشر وغير المباشر على رئاسة الحكومة”.




كلام قطيش نشره على حسابه على فايسبوك فقال: حكومة جبران باسيل اجتمعت في مقر رئاسة حكومة العهد القوي في وزارة الخارجية في قصر بسترس فيما حكومة لبنان الطبيعي كانت تنتظر في السراي الحكومي.

وختم قطيش: ‏اكتمل نصاب جلسة اليوم بوزراء رئيس الجمهورية وليس بالوزراء المحسوبين على جبران باسيل، الذي اجتمع بوزرائه في قصر بسترس. جبران وجه اليوم صفعة جديدة للعلاقات السليمة مع الرئيس الحريري