//Put this in the section

جملة «عصير طبيعي 100%» قد تكون صحيحة.. لكن لايزال في الأمر خدعة

عندما نلتقط علبة من «عصير البرتقال الطبيعي بنسبة 100٪» من المتجر، فإن صورة البرتقال الذي يتم عصره بعناية هي التي تتبادر إلى الذهن في كثير من الأحيان.

من الطبيعي تماماً أن يكون لدينا هذا الافتراض، لكن في معظم الحالات، قد يكون هذا الافتراض بعيداً عن الحقيقة إلى حد ما.




ليس كل ما تقوم به شركات صناعة المشروبات الطبيعية كالبرتقال هو عصر الثمار مع القليل من المواد الحافظة، لتنتهي في ثلاجات المتاجر.

إن علبة عصير البرتقال التي تم شراؤها من المتجر مصنوعة بالفعل عن طريق سحق البرتقال في آلات المعالجة العملاقة لاستخراج عصيره، لكنَّ هناك أموراً لا تعرفها تحدث بعد ذلك.

 إزالة الأكسجين

أوضح كتاب (معصور: ما لا تعرفه عن عصير البرتقال) Squeezed: What You Don’t    Know About Orange Juice لأليسا هاميلتون Alissa Hamilton ، في عام 2010 أن هناك الكثير من الأعمال التي تدخل في صناعة عصير البرتقال التجاري مما يجعله بعيداً كل البعد عن أن يكون نقياً وطازجاً.

نظرًا لأن موسم البرتقال يبدأ فقط خلال فترة زمنية محددة من العام، إلا أننا نجد أن عصير البرتقال (الطبيعي 100%) منتشر على مدار السنة. فما الذي يحدث بالضبط؟

يتعين على شركات عصير البرتقال تخزين العصير لفترات طويلة من الزمن. من أجل القيام بذلك دون إفساد العصير، يتم تخزين العصير في خزانات معقمة وتتم إزالة الأكسجين منه؛ لأن ذلك سيسمح بحفظ السائل لمدة تمتد إلى عام كامل دون أن يفسد، لكن وعلى الجانب الآخر فإن نزع الأكسجين يعني نزع النكهة الطبيعية من العصير.

عطور.. للنكهات؟

شاركت كارين ماتيس من قسم الحمضيات في فلوريدا مع HuffPost في عام 2011 نظرتها حول العملية، وأوضحت أنه قبل إعادة تعبئة العصير، تتم إعادة النكهة له وإعادة رائحته بمنتجات صممتها شركات النكهات والعطور. نعم ، نفس الشركات التي تصنع عطرك.

تقوم شركات المشروبات بتوظيف شركات متخصصة في العطور من أجل صناعة «عطور نكهات» خاصة بالمشروبات، من بينها نكهة البرتقال الطبيعي التي تُضاف في نهاية الأمر إلى السائل عديم النكهة ليُصبح بطعم البرتقال.

عبوات النكهات هذه هي السبب في أن كل علبة من عصير البرتقال لها نفس النكهة والرائحة تماماً، على الرغم من حقيقة أن هذا لا ينطبق على الفاكهة نفسها. وهذا هو السبب أيضًا في أن كل شركة أو علامة تجارية تنتج عصير البرتقال يكون لها  نكهتها الفريدة المختلفة عن باقي النكهات، هذا يرجع لاختلاف النكهة المضافة.

ثغرة قانونية!

السبب وراء عدم رؤيتك لهذه النكهات مطبوعة على علب العصير في قوائم المكونات هو أن شركات المواد الغذائية لا يتعين عليها قانوناً فعل ذلك، لأن النكهات ليست مصنوعة من مكونات صناعية، فهذه النكهات مستمدة من جوهر البرتقال وزيوته الطبيعية، إنها مصنوعة من خلاصات الحمضيات والزيوت.

لكنها تبقى نكهات صناعية في نهاية المطاف! ما يعني أنك تشتري منتَجاً صناعياً على الرغم من حرص الشركة على كتابة جملة «100% عصير طبيعي»، وهو كذلك، لكن ليس في نكهته!

عربي بوست