//Put this in the section

زياد حبيش وسوزان الحاج ادعيا على تلفزيون المستقبل ومراسلته ومستقبل ويب

أفادت “الوكالة الوطنية للاعلام” أن المحامي وسام رفيق عيد بوكالته عن المحامي زياد حبيش وزوجته المقدم في قوى الامن الداخلي سوزان الحاج، تقدم بدعوى امام محكمة المطبوعات في بيروت برئاسة القاضي رفول بستاني، ضد تلفزيون “المستقبل” وموقع “مستقبل ويب” والمراسلة ناهد يوسف، سجلت برقم 463/2019 تاريخ 12/07/2019، بموضوع اختلاق جرائم وقدح وذم وتشهير وتلفيق اخبار كاذبة، ثبت خلال التحقيقات امام المحكمة العسكرية الدائمة عدم صحتها، وذلك من خلال نشر المدعى عليهم تقارير أحدها بعنوان “حملة ممنهجة لاستهداف القاضيين حجار وخطيب”، جاء فيه، أن أحد أسباب الحملة على القاضي حجار هو ادعاؤه على المقدم سوزان الحاج في ملف الممثل زياد عيتاني، علما أن المحكمة العسكرية أبطلت التعقبات في حق المقدم سوزان الحاج في موضوع المدعو زياد عيتاني وغيرت الوصف الجرمي، بعدما ثبت عدم صحة الادعاء المقام من القاضي المذكور، وتغاضيه عن اثباتات دامغة في الملف.

هذا مع الاشارة إلى أنه لا يحق لأي وسيلة اعلامية مهما علا شأنها، ومهما عرضت من تقارير، ان تنصب نفسها مكان القضاء الذي قال كلمته باسم الشعب اللبناني في هذه القضية. وقد عين القاضي رفول بستاني تاريخ 17/10/2019 موعدا للبدء بالمحاكمة.