وهاب غامزاً من قناة جنبلاط: المهم أن يتحرك القضاء وأن يذهب باتجاه القاتل الحقيقي

حمل رئيس “حزب التوحيد العربي” الوزير السابق وئام وهاب، رئيس “الحزب التقدمي الاشتراكي” وليد جنبلاط “مسؤولية ما حصل ومسؤولية الدم الذي وقع، وأتمنى لو كان أعقل في الملف السياسي”.

وقال: “ما حصل كان محاولة لاغتيال الوزير صالح الغريب، ومحاولة اغتيال وزير بالدولة اللبنانية لا تتم من دون أوامر عليا، حيث كان هناك كمين مسبق الإعداد”. أضاف” “المهم أن يتحرك القضاء وأن يذهب باتجاه القاتل الحقيقي”.




واعتبر ان “المسؤول هو من حرض منذ أسابيع ومن أعطى أوامر بقطع الطرقات. هناك مسؤولية لا بد من أن تحدد والتحريض الذي مورس هو ما أدى الى ما حصل”.

وأكد أن “الجميع يعمل من أجل التهدئة، وارسلان يعالج الموضوع في كل المناطق لأن المسألة باتت خارجة عن السيطرة الآن”، مشيرا الى أنه “لا تواصل بين ارسلان وجنبلاط”، والى ان “المير هو في موقع المعتدى عليه”.