//Put this in the section //Vbout Automation

انماء طرابلس: مطلوب جردة حساب لنواب طرابلس بعد مرور سنة على الانتخابات النيابية

طالبت “جمعية انماء طرابلس والميناء”، في بيان، “بجردة حساب للنواب الطرابلسيين بعد مرور سنة على الانتخابات النيابية وما قدموه للمدينة ولا سيما أن المشاريع ما زالت في الادراج والانماء الى تراجع والخدمات معدومة”.

ودعت الجمعية “الرأي العام الطرابلسي إلى ضرورة ان يقوم بالمحاسبة على اداء نواب الفيحاء خصوصا ان مرفأ طرابلس الحيوي لا يزال على حاله ومعرض رشيد كرامي الدولي لم يستفاد منه حتى الآن وسكة الحديد التي لا تزال حبرا على ورق بالاضافة الى مشاريع اخرى لم تلق آذانا صاغية”.




ورأت أن “الطرابلسيين لم يسمعوا الا وعودا دعائية انتخابية وحسب في ظل بقاء الحرمان والاهمال على حالهما”.

وسألت الجمعية: “لماذا لم يسع نواب المنطقة الى الافراج عن الاموال المرصودة منذ فترة لطرابلس ولماذا لم يحركوا ساكنا في هذا الموضوع لانعاش المدينة؟”.

وختمت: “عدا عن ذلك كله مسألة السياحة المهملة والقطاعين الصحي والكهرباء، ومعالجة جبل النفايات الذي يهدد بكارثه بيئية.آن الاوان ليحاسب الشارع عن الانجازات التي لم يتحقق منها شيء والركود الاقتصادي الحاصل والذي يتراجع يوما بعد يوم وعدم معالجة الملفات المزمنة التي تهم ابناء هذه المدينة”.