العسكريون المتقاعدون يحاولون الدخول إلى السراي وقوى الأمن ترشهم بالمياه

قطع العسكريون المتقاعدون المشاركون في الاعتصام في رياض الصلح السياج وتوجهوا الى داخل السراي الحكومي.

ووصلوا الى باب السراي الحكومي الرئيسي وإنتزعوا الاسلاك الشائكة. كما حاولوا الدخول إلى السراي الحكومي لمقابلة وزير الدفاع وقامت عناصر قوى الأمن برشهم بخراطيم المياه.




ونقل أحد الجرحى من العسكريين المتقاعدين وهو ربيع الحلبي الى مستشفى الوردية والذي أصيب أثناء رش المتظاهرين بخراطيم المياه.

هذا وحصل تدافع بين العسكريين المتقاعدين والقوى الامنية أمام باب المدخل الرئيسي للسراي الحكومي.

وكان أحد المعتصمين من العسكريين المتقاعدين وهو مصاب بعينه، حاول إحراق نفسه في ساحة رياض الصلح عبر رش نفسه بمادة البنزين، وعلى الفور تدخل بعض المعتصمين ومنعوه من إشعال النار بنفسه.