كواليس اللقاء الرئاسي… موقف موحّد من الإصلاحات المطروحة

توقّعت مصادر مواكبة أن يحمل اللقاء الرئاسي في بعبدا الذي عقد أمس بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والرئيسين نبيه بري وسعد الحريري، انعكاسات إيجابية، مشيرة إلى أنه حصل تفاهم على الإسراع بإنجاز الموازنة قبل نهاية الاسبوع، وخصوصاً النقاط التي يقوم حولها جدل ويمكن التفاهم على خطوطها العريضة، على أن يتم تفصيلها لاحقاً بمراسيم تصدر عن الحكومة.

واتُفق أيضاً على أن الإصلاحات يجب أن تُعتمد على معايير واحدة دون تمييز بين قطاع وآخر بحيث تكون عادلة.




وقالت المصادر لـ”النهار” إن الهدف ليس الأخذ من طرف دون آخر، أي أنه سيتم الالتزام بمبدأ العدالة في الإجراءات الإصلاحية المطروحة.

أما الإضرابات، وفق المصادر، فقد اتُفق على أن تعالج لا سيما وأن لا سبب لقيامها.

وأكدت المصادر أن الرؤساء الثلاثة اتفقوا على موقف موحّد من الإصلاحات المطروحة لتكون عادلة وبعيدة عن أي تمييز بين طرف وآخر .

النهار