الحريري من بعبدا: نريد القيام باصلاح لمصلحة الجميع ولبنان بعيد عن الافلاس

اكد ‏ رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري من بعبدابعد اجتماعه مع رئيس اجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري : “موقفنا والرئيس عون ورئيس مجلس النواب واحد ونريد القيام باصلاح لمصلحة جميع اللبنانيين، وهذا الموقف ليس موجها ضد قطاع محدد في البلد ، لدينا فرصة ذهبية للاتفاق على موازنة واقعية.. لبنان بعيد عن الافلاس، ونطلب من الاعلام عدم المشاركة بنشر الشائعات. كل القطاعات ستساهم في الموازنة ومن ضمنها القطاع المصرفي، وليس صحيحا ان الاصلاحات هي لمصلحة “سيدر” بل لمصلحة اللبنانيين”.

اضاف:”لن نمس بذوي الدخل المحدود وستلاحظون أن اكثر من 70 بالمئة مما يحكى عنه في الشارع غير موجود في الموازنة ونأمل الانتهاء من الموازنة في نهاية الاسبوع”.




وتابع:”أكدنا مرارًا ألّا مس بالفقراء، لكن ثمة من يقوم بأوركسترا ومن يريد التسريب فليسرب النص كما هو وليس كما يريده”.

ورأى “ان دمج صناديق التعاضد لا يعني إلغاءها لأن ليس منطقيًا وجود 15 صندوق تعاضد، ويجب أن يكون ثمة معيار وحيد نأخذه على كل الموظفين مع وجود بعض الاستثناءات”.

وتوجه الحريري للقضاة، قائلا :”الأمور لا تُحل بالاضراب والحوار لا يحصل بالضغط”.

وقال :”وضعنا الاقتصادي متأزم لكن كل الحلول بيدنا، وخلال الأيام المقبلة لن تروا أي تسريبات متناقضة”.