//Put this in the section

الحريري يرفض الرد على كلام عون: ”نريد أن نأكل العنب ولا نريد قتل الناطور”

أعلن رئيس مجلس الوزراء #سعد_الحريري، أن “السبب الأساسي لتأخير إنجاز الموازنة هو لكي نستطيع التوافق جميعاً على الأرقام والتخفيضات التي سنجريها”.

وقال: “الإصلاح يتطلب توافق جميع الأطراف المشاركة في مجلس الوزراء، لأنه ليس باستطاعة أي مسؤول أن يقوم بمفرده بهذه المهمة”.




كلام الحريري جاء خلال دردشة مع الإعلاميين بعد استقباله عصر اليوم في “بيت الوسط” المستشار في الديوان الملكي السعودي عبد الله بن عبد العزيز الربيعة.

ورداً على سؤال عن أسباب التأخير في إقرار الموازنة، قال: “سبب التأخير في إقرار الموازنة هو من أجل أن نستطيع التوافق جميعاً على الأرقام والتخفيضات التي نريد تنفيذها، لأنه في رأيي أن موضوع الاقتصاد والنمو والإصلاح ليس لفريق واحد، بل لكل الأفرقاء، وهم شركاء في هذا الإصلاح وأساس فيه. فسعد الحريري لا يستطيع بمفرده القيام بالإصلاح وكذلك رئيس الجمهورية والرئيس #نبيه_بري، وكل الأحزاب السياسية الموجودة في مجلس الوزراء لا تستطيع القيام لوحدها بالإصلاح لأنه يتم بالتوافق بيننا جميعنا، وكذلك بالنسبة إلى عملية التقشف التي نريد القيام بها. لأننا حريصون على المواطن اللبناني والدولة وكل العاملين في الإدارة اللبنانية والمحافظة على مكتسباتهم. فلا أحد في السياسة لديه هواية التقشف أو أخذ شيىء من أحد. المهم أن نستطيع المحافظة على ما لدينا وأن نطبق كل مشاريع “سيدر” التي تساهم في نمو الاقتصاد”.

ورداً على سؤال حول ما قاله رئيس الجمهورية العماد #ميشال_عون أمس وعما إذا كان يقصد به الرئيس الحريري، قال: “أنا لا أريد الرد، نريد أن نأكل العنب ولا نريد قتل الناطور”.