//Put this in the section

محمد نديم الجسر: لا ملامة على “الطرابلسي الطيب”.. أفقروا المدينة كي يستتبعوها!

قال د محمد نديم الجسر: لا ملامة على الطرابلسي الطيب، حاصروك ب #دولة_الواسطة، تتوظف بواسطة، و تدخل مستشفى بواسطة، و لا تسجل اولادك في المدرسة الرسمية إلا بواسطة.

واضاف الجسر: لا تجسر على الذهاب الى المخفر لتشتكي إلا إذا سبقتك الواسطة.تتنفس بالواسطة، و تستمر بالواسطة ، و تأمن أن لا ” تدعس ” رقبتك بحمى الواسطة. حتى اذا بدك تحجّ، بدك واسطة.




واضاف على صفحته على الفايسبوك موجهاً كلامه إلى المواطن الطرابلسي: حاصروا مدينتك الأبية، و منعوا عنها كل خير، أفقروها كي يستتبعوها ، و حرموها كي يمتطوها، و أرعبوها كي يطوعوها، و سوروها بتهمة #الإرهاب كي يستملكوها.

وقال: تاجروا بصدقك و إلتزامك و نبل عاطفتك ، و جيروا حماسك في وجه الظلم فسطوْا على قرارك و رهنوا خيارك ، و حوّلوك رقما في #صناديق_الإقتراع.

واضاف الجسر: هل يحق لنا أن نلومك و أنت ” تستقتل” لتطعم أهلك و عيالك و تحميهم و تمنع عنهم غائلة المرض و العوز و التشرد و الهجرة ؟
لا !.. لا ملامة عليك ! الملامة على من ليسوا بحاجة لأي منّة او واسطة او حماية، و مع ذلك طأطأوا رؤوسهم و أحنَوْا ظهورهم و أكروْا قدراتهم و أراقوا ماء وجوههم، طمعاً او هلعاً أو جبناً أو إستصغاراً لذواتهم.

وختم الجسر: أيها الطرابلسي الآدمي ،لا تقنط ! كل ليل، مهما استطال، سينجلي ظلامُهُ ليبزغ فجرٌ جديد.