//Put this in the section

الراعي من بعبدا: التقشف لا يعني انتزاع حقوق الناس بل وقف ينابيع الهدر

رأى البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، بعد لقائه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في القصر الجمهوري ببعبدا، ان “الأمور ذاهبة إلى الإنشراح وعلى الجميع يجب أن يتعاون مع بعضه وأنا سعيد مما سمعته من الرئيس عون”.

وقال: “هنأت فخامة الرئيس باقرار خطة الكهرباء وطمأننا بان اقرارا الموازنة الاسبوع المقبل”.




كما اكد الراعي ان “التقشف لا يعني انتزاع حقوق الناس بل وقف ينابيع الهدر وهو إرشاد الإنفاق في الدولة”، معتبرا ان “آلية مكافحة الفساد بدأت والقضاء يأخذ مجراه”.

وأشار البطريرك الماروني الى ان التفاهم تام بين الرئيس عون والرئيس الروسي فلاديمير بوتين حول موضوع عودة النازحين السوريين بعكس ما أشيع في الاعلام”.

وفي رده على سؤال قال الراعي: “يجب عودة النازحين الى بلادهم لان وضع لبنان الاقتصادي والسياسي لم يعد يحتمل”.