//Put this in the section

ابي رميا: الشعب يريد رؤية فاسدين كبار وراء القبضان

أكد النائب سيمون ابي رميا، خلال زيارته الى لندن حيث التقى بأعضاء التيار الوطني الحر أن “الجميع أمام التحدي الأكبر وهو بناء الدولة القوية التي تؤمن للمواطن حقوقه البديهية ومتطلبات الحياة الكريمة”.

وقال: “علينا استغلال هذه الفرصة الاستثنائية من خلال وجود العماد ميشال عون على رأس الجمهورية لتحقيق كل الوعود والآمال التي بناها اللبنانيون حول هذا العهد الرئاسي”.




أضاف: “ان الشعب اللبناني يريد اليوم أفعالا وإنتاجية وليس شعارات رنانة”. وأعطى مثلا عن الخطابات التي تطالب بمكافحة الفساد التي يتفوه بها المسؤولون السياسيون أمام المواطن، متمنيا رؤية “الفاسدين مهما علا شأنهم وموقعهم السياسي والوظيفي وراء القبضان”.