//Put this in the section

لماذا يحاكم أمام المحكمة العسكرية؟: تضامن واسع مع آدم شمس الدين.. ووزير الاعلام لا يمانع!

أصدرت المحكمة العسكرية حكماً غيابياً بالسجن 3 أشهرعلى مراسل تلفزيون “الجديد”، آدم شمس الدين،  بسبب منشور “فايسبوكي” كان قد انتقد فيه أمن الدولة.

وكانت المحكمة قد استدعت شمس الدين في كانون الثاني/يناير الماضي، للتحقيق معه في تهمة نشر تعليقات تُحقّر جهاز أمن الدولة، من دون أن تحدد التعليق الذي وجّهت إليه التهمة على أساسه، وذلك بحسب ما أعلن شمس الدين وقتها، في منشور عبر حسابه في “فايسبوك”.

ورجّح شمس الدين أن يكون الاتهام الموجه إليه بناءً على تعليق نشره في وقت سابق مرتبط بفضيحة “توقيف شبكة الايدز”، وقال ساخراً: “نظراً للود والتقدير اللذين أكنّهما لجهاز أمن الدولة وإنجازاته الكثيرة، واللذين عبّرت عنهما في تعليقات عديدة، أقدّر بأن التعليق الذي أزعج جهاز أمن الدولة هو التعليق المرتبط بفضيحة توقيف شبكة الايدز”.. وأضاف: “احتراماً مني لجهاز أمن الدولة وحرفيته ومهنيته، وإعراباً عن ندمي لنشر هكذا تعليق، أعيد نشره مجدداً والله الموفق والمستعان”.




وفي حديث مع الصحافيين عقب جلسة مجلس الوزراء اليوم، سئل وزير الإعلام جمال الجراح: أصدرت المحكمة العسكرية اليوم حكماً بحق الزميل ادم شمس الدين قضى بحبسه ثلاثة أشهر بسبب تدوينة له، فما هو موقفكم؟ فأجاب: “كما سبق وذكرت في لقاء سابق مع الاعلاميين، أنا مع حرية الاعلام وصيانتها وحرية التعبير، انما شرط أن تكون حرية مسؤولة وموضوعية وبعيدة عن التجني. إن لبنان بنى تاريخه الاعلامي على الموضوعية والحقيقة والتحليل السياسي الراقي، وليس على التهجم او التجني او التجريح. علينا كإعلاميين ان نكون موضوعيين في مقاربة الحدث واحترام الآخرين، ولا أحد يمكنه تقييد الرأي السياسي”.

ثم سئل الجراح: هل يمكن محاكمة صحافي في المحكمة العسكرية، وليس في محكمة المطبوعات؟

فأجاب: “إن محكمة المطبوعات معنية بمحاكمة الاعلاميين، إنما إذا حصلت مخالفة تتخطى قانون هذه المحكمة، سيكون من الطبيعي أن تتولى المحاكم الأخرى البت في الموضوع”.

وأعلن صحافيون وناشطون تضامنهم مع شمس الدين، مجددين مطالبتهم بوقف المحاكمات العسكرية للمدنيين، بمن فيهم الصحافيين. وغرّد الصحافي حسين خريس قائلاً: “كل التضامن مع آدم شمس الدين، المراسل المهني ضدّ نظام طائفي تحكمه عصابة تاريخها دموي”، كما أعلن الناشط حسين الحاج حسن تضامنه مع شمس الدين “في وجه أي دولة بوليسية تفرض على لبنان”.

وزير الدفاع يتضامن مع شمس الدين

وعلق المكتب الإعلامي لوزير الدفاع الوطني الياس بو صعب حول ما ورد في نشرة اخبار قناة الجديد المسائية بتاريخ 7 آذار 2019 وقال في بيان له اليوم:”إن معالي وزير الدفاع الوطني الياس بو صعب يؤكد تضامنه الكامل مع الإعلامي آدم شمس الدين ووسائل الإعلام والإعلاميين كافة وعلى حق التعبير المقدس وعلى الحريات المكفولة في الدستور وسائر القوانين ذات الصلة، وفي ما خص الحكم الغيابي الصادر عن القاضي العسكري المنفرد في جبل لبنان بحق الإعلامي شمس الدين، يؤكد انه ليس هناك أي قرار سياسي بالتعرض للحريات الإعلامية بانواعها كافة عبر المحاكم العسكرية، كما أن هنالك طرق قضائية عدة للطعن بهذا القرار وسيتابع الوزير شخصياً هذا الموضوع ضمن صلاحيته لمعالجة هذه القضية انطلاقاً من قناعته الشخصية بأن القضاء المدني هو صاحب الإختصاص للبت بمواضيع مماثلة، علماً انه سبق للمحكمة العسكرية الدائمة أن اصدرت قرارات عدة تتعلق بالتعرض لسمعة المؤسسات العسكرية والأمنية من قبل إعلاميين وصحافيين بحيث أعلنت فيها عدم الإختصاص وأحالت هذه الملفات الى المرجع القضائي المختص مما يعني أن التعرض لها اتى في غير مكانه.

المدن – الوكالة الوطنية