أموال سرية من وزارة الخارجية الإيرانية إلى حزب الله عبر مستشار ظريف

خاص – بيروت أوبزرفر

في أعقاب الزيارة التي قام بها وزير الخارجية الايرانية محمد جواد ظريف الى لبنان قبل عدة ايام، كشفت مصادر لبنانية واسعة الاطلاع لبيروت أوبزرفر معلومات عن العلاقات الوثيقة والسرية التي تربط بين وزارة الخارجية الايرانية عامة والوزير محمد جواد ظريف خاصة وبين حزب الله وأمينه العام حسن نصر الله.




وقالت المصادر ان العلاقات المميزة جداً بين وزارة الخارجية الايرانية وحزب الله، لم تقتصر في السنوات الاخيرة على الجانب السياسي والدبلوماسي ومحاولة تلميع صورة حزب الله في انحاء العالم بواسطة الماكينة الديبلوماسية الايرانية، بل تجاوزتها الى تقديم دعم مالي سخي من وزارة الخارجية الايرانية الى حزب الله، حيث خصصت الوزارة عشرات الملايين من الدولارات من ميزانيتها لنقلها نقداً الى حزب الله في لبنان بواسطة ثلة من العاملين في الوزارة بإشراف المستشار الشخصي لوزير الخارجية الايرانية حميد رضا شيرخدائي.

واضافت المصادر ان الاموال تنقل الى حزب الله بشكل دوري بعد موافقة الوزير ظريف شخصياً وبالتعاون مع السفارة الايرانية في بيروت عبر شيرخدائي، مشيرة الى انها المرة الاولى التي يظهر فيها مصدر تمويل اضافي لحزب الله بالاضافة الى التمويل المعروف الذي يتلقاه بشكل منتظم من قوة قدس التابعة للحرس الثوري الايراني.

وعلى ضوء الاموال التي تضخها الخارجية الايرانية لحزب الله تساءلت المصادر حول طريقة ادارة اموال حزب الله وسبل توزيعها خاصة في ظل الوضع المالي الشديد الصعوبة الذي تشهده صفوف الحزب، والذي وصف في الآونة الاخيرة بأنه صعب جداً وأجبر الحزب على اتخاذ اجراءات لتقليص شديد في تمويل فعالياته وعدم دفع رواتب عناصره بكاملها.