//Put this in the section

جيمس بيكر ينفي كلام الأمير بندر بن سلطان: لم أقل له أن “القطريين أغبياء”!

نفى جيمس بيكر، وزير الخارجية الأمريكي الأسبق، مزاعم لرئيس الاستخبارات العامة السعودي الأسبق، الأمير بن بن سلمان، نقلتها صحيفة “إندبندنت” في نسختها العربية، المملوكة للسعودية.

وسارع بيكر إلى النفي من خلال بيان نشره مركز”بيكر” عبر صفحته على “تويتر” بالقول:” لا أذكر قط في أي وقت مضى أنني أخبرت الأمير السعودي بندر خلال حرب الخليج (1990-1991) أن القطريين أغبياء .. دعهم يتعلمون.”




وكانت صحيفة “إندبندنت العربية” قد نشرت في 19 فبراير/شباط الجاري، لقاءً مطولاً على موقعها الإلكترونى، للحلقة الرابعة، من حوارها مع الأمير بندر، جاء فيه على لسانه:” “قال بيكر لي: أخبرت الرئيس (الأسبق) جورج بوش واتفقنا أن أبلغ (رئيس الوزراء القطري السابق) حمد بن جاسم إنه لا داعي للانتظار (..)، وكذلك نحن نتظر رد السعودية (بشأن استضافة القوات الأمريكية في الخليج بعد انتهاء حرب تحرير الكويت).)”

وزاد رئيس الاستخبارات السعودي الأسبق من مزاعمه بالقول: “ضحكت من تصرف بيكر (بشأن اتصاله مع بن جاسم)، وقلت له: فشلتوا الرجل، فكان رد بيكر عن تصرف القطريين: أغبياء دعهم يتعلمون”، على حد ادعائه.

بدوره، وتعليقاً على نفي بيكر الحاسم، أوضح مدير المكتب الإعلامي في وزارة الخارجية القطرية، أحمد بن سعيد الرميحي، أن “التاريخ الحديث صعب تزويره خصوصاً أن أكثر شواهده أحياء ومازالوا (بقدرات عقلية حاضرة)”

وقال الرميحي موجهاً كلامه لأمير بندر: “أخرجوه من جحره ليكون شاهداً على التاريخ وأخذته الحماسة للانجراف للكذب والتهويل وصنع البطولات الزائفة، وتناسى أن الشواهد كثيرة على سوء مرحلته.