//Put this in the section

لقاء سيدة الجبل: لمعارضة بعنوان رفع وصاية إيران عن القرار الوطني

عقد “لقاء سيدة الجبل” إجتماعه الأسبوعي في مكاتبه في الأشرفية، في حضور ايلي حاطوم، ايلي قصيفي، ايلي كيرللس، بهجت سلامه، توفيق كسبار، حسن عبود، ربى كبارة، سامي شمعون، سعد كيوان، سناء الجاك، سوزي زيادة، سيرج بو غاريوس، طوبيا عطالله، طوني الخواجه، طوني حبيب، غسان مغبغب، فارس سعيد، قيصر معوض، كمال الذوقي، مياد حيدر، نقولا ناصيف ونوفل ضو.

وأصدر المجتمعون بيانا، اعتبروا فيه ان الحكومة، هي “حكومة “حزب الله” بامتياز، بالرغم من تأكيد القيادات السياسية عكس ذلك والتي تسعى جاهدة للقول أنها حكومة لبنان، يشارك فيها مكون داخلي اسمه “حزب الله”. بينما الحقيقة أنها حكومة “حزب الله” تشارك فيها قوى سياسية ارتضت الاحتفاظ بالكراسي والمغانم مقابل احتكار “حزب الله” للنفوذ والقرار، بدليل كلام وزير الدفاع اللبناني في مؤتمر ميونخ الأمني الأخير، عن ضرورة انتشار الجيش السوري على الحدود السورية التركية. فهل هذا نأي بالنفس؟”.

ولفتوا الى ان لبنان “يستحق معارضة لهذه السلطة، معارضة وطنية جامعة رصينة متمسكة بالدستور وبالقرارات الشرعية العربية والدولية. نعم، يستحق لبنان معارضة للفساد المستشري الذي تتشارك فيه كل القوى السياسية وعلى رأسها “حزب الله”.

وكرر “اللقاء” نداءه “لجميع اللبنانيين والقوى الحريصة على لبنان الواحد الحر السيد المستقل، للتجمع لإطلاق معارضة تحت عنوان واحد واضح: رفع وصاية ايران عن القرار الوطني”.