//Put this in the section

قبيل زيارة وزير الخارجية الأيراني إلى بيروت.. عائلة نزار زكا في كتاب لظريف: نطالبكم بتحريره!

وجهت عائلة نزار زكا كتابا مفتوحا الى وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، الذي يزور بيروت يومي الأحد والإثنين، جاء فيه: “نحن عائلة نزار زكا المعتقل تعسفيا في إيران، نطالبكم بإلحاح شديد وبعيدا من المجاملات الديبلوماسية التي تتقنوننها، أن تفرجوا فورا عن إبننا نزار المعتقل تعسفيا في سجونكم منذ أيلول 2015 بلا أي تهمة وخلافا لكل الاعراف والمواثيق الدولية، بشهادة الرئاسة الإيرانية التي جاهرت مرارا بالخطيئة الكبيرة التي تستمرون في إرتكابها في حق مواطن لبناني بريء، كل ذنبه أنه مدافع شرس عن حرية التعبير والحق بالوصول الى الإنترنت”.

لقد كانت الرئاسة الإيرانية واضحة حين أعلنت بإسمها شاهيندوخت مولافردي أن حكومتكم فشلت في مساعدة نزار، وأنها لم توافق على ما يحصل معه بأي حال من الأحوال، معترفة في الوقت عينه بـ”أننا بذلنا كل ما في وسعنا لمنع هذا من الحدوث، لكننا نرى أننا فشلنا في إحداث تأثير كبير”.

إن هذا الإعتراف الرسمي بالخطيئة المتمادية يوجب علينا أن نتوجه مباشرة إليكم بلا قفازات، طالبين إنهاء معاناة نزار والظلم اللاحق به بأسرع وقت وبلا أي تأخير أو مماطلة أو تباطؤ، حفاظا على الكرامة الإنسانية وضنا بحياة إبننا الذي يعيش مأساة تختصر من عمره وتدمي عائلته وأبناءه.

إن الإفراج عن نزار البريء بشهادة رئيسكم، بات أمرا موجبا لا يمكن التغاضي عنه أو السكوت، ونأمل أن تحملوا في زيارتكم الأخبار السارة التي لا نزال ننتظرها منذ 18 أيلول 2015″.