//Put this in the section

جعجع يخذل جنبلاط

علمت «الأخبار»، أن زيارة الوزير أكرم شهيب لرئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع قبل سريان الهدنة بين النائب السابق وليد جنبلاط والرئيس سعد الحريري، «لم تكن موفقة». إذ إن شهيّب طلب من جعجع دعم مواقف جنبلاط في ما يراه الاشتراكيون استهدافاً من الحريري والرئيس ميشال عون لدورهم، إلّا أنه عاد خائباً، بعدما سمع من جعجع أنه «لا يريد مشاكل، وأن المطلوب الآن أن تقلّع الحكومة»!