//Put this in the section

كرامي والصمد: الكلام عن أننا لسنا موافقين على تسمية إبن عبدالرحيم مراد “غير صحيح”

أعلن عضوا “اللقاء التشاوري” النائبان فيصل كرامي وجهاد الصمد في بيان أن “الكلام المتداول في الإعلام عبر مصادر بعبدا أو غيرها قريبة من الوزير جبران باسيل، والذي يقول بأن عدداً من أعضاء “اللقاء التشاوري” من بينهم كرامي والصمد غير موافقَين على تسمية السيد حسن مراد ممثلاً للقاء في حكومة الوحدة الوطنية هو كلام غير صحيح، خصوصاً وان التوافق بين اعضاء اللقاء ينسحب على أي إسم من الاسماء الثلاثة”.

واستغرب كرامي والصمد في البيان “ما هو المغزى من هذه المعلومات المغلوطة التي يتم تداولها وهل هناك من يفتّش عن انتصار وهمي تعوّض فشله في توزير جواد عدرا أو تبرّر قبوله بتمثيل “اللقاء التشاوري” بوزير حصري له”.




وأضاف كرامي والصمد: “ألم يجد الراغب بالانتصار طريقة لتظهير بطولاته سوى أن يكون منتصراً على أعضاء من “اللقاء التشاوري” باعتبار أن ترويج انتصاره على أي طرف اساسي في تكوين الحكومة المرتقبة هو امر ليس بمتناوله ولا يخدم مصالحَه؟”.

وتابع البيان: “ان فيصل كرامي وجهاد الصمد كما كل اعضاء “اللقاء التشاوري” موافقون بشكل كامل وناجز على أي اسم من الأسماء الثلاثة، أي حسن مراد وعثمان مجذوب وطه ناجي، وكفى لعباً على حلبة البطولات الوهمية التي يبدو انها صارت خبزاً يومياً يريد ان يطعمه أحد الأطراف لجمهوره”.