//Put this in the section

اللقاء التشاوري: متمسّكون بتمثيلنا بواحد منا أو من الأسماء الثلاثة

أعرب عضو “اللقاء التشاوري” النائب جهاد الصمد، اثر اجتماع لـ”اللقاء” في منزله، عن أسف المجتمعين لغياب الرؤساء والملوك وسوريا عن القمة العربية الاقتصادية في بيروت.

وقال: “يأسف “اللقاء” لحال المراوحة التي تخيم على مسألة تأليف الحكومة وتعود الاسباب الى مكابرة الرئيس المكلف ورفضه الاعتراف بنتائج الانتخابات النيابية. ويجدد تمسكه بتمثيله في الحكومة بواحد منهم أو بالأسماء الثلاثة المطروحة”، مضيفا “لن نقبل ان يكون وزير اللقاء التشاوري الاّ ممثلا حصريا للقاء”.

ولفت الى ان “اللقاء مستاء من تنازل الرئيس المكلف عن الكثير من صلاحياته وقبوله مشاركة آخرين في تشكيل الحكومة”. واشار الى ان “لا يجوز ان يكون لدى فريق الثلث المعطل لأن هذا الامر ينتقص من صلاحيات رئيس الحكومة”.

وطالب اللقاء المجلس الدستوري باصدار القرارات في شأن الطعون الانتخابية.

ودعا “الحكومة اللبنانية الى التعاون مع الحكومة السورية لتأمين عودة النازحين السوريين بما فيه خيرهم وخير لبنان”.