١٤ رئيساً وملكاً كانوا سيحضرون إلى لبنان للمشاركة في القمّة؟!

قال أحد المسؤولين في جامعة الدول العربية لصحيفة “الأخبار” إنّ “14 رئيساً وملكاً كانوا سيحضرون إلى لبنان للمشاركة في القمّة. الموقف من ليبيا، والتحذيرات الأمنية التي تلقّتها الوفود، هي التي أثّرت في المشاركة”.

حتى الوزير جبران باسيل، اعتبر أمس، أنّ “موضوع المشاركة ومستواها حقّ لكل دولة لا نعلّق عليه. أتفهم أن يبادر أي رئيس دولة إلى فعل ما فعل. لبنان يتحمّل مسؤولية، والخطأ الذي ارتُكب هو بحقّ لبنان كدولة”.