//Put this in the section

جنبلاط: لا علاقة لاجتماع المجلس الدرزي باجتماع بكركي

شارك رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط بالاجتماع الدوري للمجلس المذهبي لطائفة الموحدين الدروز في دار الطائفة في فردان، برئاسة شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن.

وقال جنبلاط بعد الاجتماع: “لقد دعانا سماحة الشيخ الى الاجتماع الدوري للمجلس المذهبي في دورته الثانية وأتينا لتفعيل بعض المواضيع”، معلنا انه “سيوضع جدول اعمال في الشؤون الاجتماعية والتنموية والتربوية والاغترابية وغيرها لكي نستمر ولمواجهة التحديات الاجتماعية المتعددة”.

واضاف جنبلاط: “هذا الاجتماع لا علاقة له باجتماع الامس في بكركي ولا ببعض التظاهرات التي ظهرت من هنا وهناك ذات الطابع السياسي انما هذا اجتماع دوري للمجلس المذهبي هدفه تفعيل المؤسسات لاننا نعتبر ان هذه الندوة هي الندوة الشرعية الاساسية الواحدة من أجل الاستمرار في الدعم السياسي والثقافي”.

وختم قائلا: “وعندما يأتي الاستحقاق بعد سنتين، الانتخابات مفتوحة واهلا وسهلا بكل من يريد ان يستمر بهذه المؤسسة الواحدة الموحدة”.

الشيخ حسن

بدوره، قال الشيخ حسن: “بيتنا المعروفي طالما كان البيت الوطني والعقل الذي يبقى ثابتا في مواقفه واننا نثق بزعامة وليد جنبلاط الوطنية”.

وقال: “واجهنا العديد من المشاكل والعقبات واليوم سيكون لنا خطة خمسية لتطوير الاوقاف للقيام بالواجب تجاه ابنائنا في ظل تقصير الدولة”.

واكد انه “لن تثنينا اي محاولات للتفرقة وهكذا كانت وستبقى طائفة الموحدين الدروز”.