باسيل: نحن طليعة المطالبين بعودة سوريا إلى الجامعة العربية

أكد وزير الخارجية جبران باسيل ان علاقتنا مع سوريا هي لمصلحة لبنان بكل مكوناته ولا يمكن أن تكون موضع مزايدة داخلية يستخدمها طرف ما يريد أن يحسن علاقته الخاصة بسوريا فيزايد على حساب لبنان.

وقال باسيل في خلال جولة له بزحلة: “نحن طليعة المطالبين بعودة سوريا إلى الجامعة العربية ولن نكون مجرد تابع لغيرنا نلحق به الى سوريا عندما يقرر هو ذلك”.




واضاف: “لقد خنقتنا الحرب في سوريا وأقفلت الأسواق العربية في وجهنا فمن غير المقبول ان نخنق انفسنا في زمن السلم”.

واوضح ان لبنان اعترض من الأساس على تجميد عضوية سوريا في الجامعة العربية وحافظ على أفضل العلاقات معها، ومن الطبيعي أن يساعد اليوم على عودتها.

وشدد باسيل على “حرصنا على وحدتنا الوطنية ولكننا نرفض أيضا أن نعرض مصالحنا الوطنية للاذى ولن ننتظر قراراً من الخارج”.

ورأى ان على السفراء والملحقين الاقتصاديين أن يدركوا أن المنصب ليس للوجاهة بل لتسويق لبنان ومنتجاته.