//Put this in the section

نصر الله: المحكمة الدولية لا تعنينا… لا تلعبوا بالنار ونقطة على السطر!

حمّل الأمين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصر الله أهالي البقاع مسؤولية حفظ الحزب، عبر بحسن الظن به ومؤازرته وإحتضانه، وقال: “أحمّلكم يا أهل البقاع مسؤولية حفظ حزب الله بسحن الظنّ والمؤازرة والإحتضان، كما على الحزب مسؤولية حمايتكم في مواجهة الخطر والحرمان”.

وفي كلمة له خلال مهرجان “شموخ وانتصار” الذي أقامه الحزب في الذكرى السنوية الأولى لمعركة تحرير الجرود (التحرير الثاني)، قال نصر الله: “أعداؤنا مقتنعون أن الحرب مع حزب الله غير مجدية وصعبة، فقرّروا أن الحل يكون بإسقاطه في بيئته. وظنّوا أنهم بالضغط ماليًّا على “حزب الله” وتحميله مسؤولية ما لا علاقة له به سيخسر جمهوره”.




وتابع نصر الله في هذا الإطار قائلاً: “المحاولة السبهانية الحمقاء لتوريط حزب الله في الداخل اللبناني فشلت. والحرب غير ممكنة ضد الحزب. الخطة: محاولة إسقاطه في بيئته بالضغط المالي، كأن مجاهديه مرتزقة. وبالتشكيك بنزاهة الحزب وتشويه صورته. وتمزيق ساحتنا مناطقيًّا وعشائريًّا”، وختم قائلاً: “حفظ حزب الله مسؤوليتكم”.

من جهة أخرى، رأى الأمين العام لحزب الله أنه “في مرحلة ما كان هناك حصار على البقاع نتيجة خياراته السياسية”، وقال: “حزب الله مصمّم على التعاون الثنائي مع حركة أمل لتعزيز الإنماء في البقاع”، مضيفًا: “تحدثت في عدد من المواضيع مع الرئيس بري، من بينها ملف البقاع الذي سيكون من أبرز أولوياتنا”.

وذكر نصر الله أن المحكمة الدولية لا تعني للحزب شيئا، وما يصدر عنها ليس له أي قيمة سواء كان القرار “إدانة” أو “تبرئة”، قائلا لكل من يراهن عليها: “لا تلعبوا بالنار ونقطة على السطر”.