جنبلاط: بشار يريد زج الدروز بمعركة إدلب وليتني أملك سلاحا لأتوجه إلى جبل العرب

شارك رئيس اللقاء الديمقراطي، الزعيم الدرزي وليد جنبلاط في وقفة تضامنية مع السويداء في عبيه، في جبل لبنان.

وأعتبر في كلمة أنّ “ما حصل في السويداء جريمة واستمرار لما حصل في العام 2015 عندما اغتالوا الشيخ وحيد البلعوس الذي رفض الخدمة العسكرية للشباب الدروز كي لا يقاتلوا اخوانهم السوريين”.




وأضاف: “قالها بشار الأسد أن المعركة القادمة هي إدلب وهو يريد تطويع شباب جبل العرب بالقوة وأخذ 40 ألف شاب من الجبل إلى معركة إدلب”.

وتابع: “لن يمروا على اجساد الدروز في لبنان وسوريا كما حصل في الشيشان وهذه رسالتي الى الاصدقاء الروس للمحافظة على ما تبقى من شعرة معاوية معهم

وأضاف:” ليتني املك سلاحا وعتادا وأتوجه معكم الى جبل العرب” معتبرا ان الحليف الاساسي للنظام السوري هو داعش الذي يريد استخدامه النظام لزج الدروز في معركة ادلب.