“الأخبار” تتهم النائب المنتخب ميشال ضاهر بالتعامل التجاري مع إسرائيليين!

استبقت صحيفة الأخبار تسلّم النائب المنتخب ميشال ضاهر، مسؤولياته النيابية بدءاً من اليوم، واتهمته بقضيتين منفصلتين: الأولى «تمسّ الأمن القومي اللبناني وتتعلق بشبهات تورط رجل أعمال أصبح نائباً في البرلمان بالتعامل التجاري مع إسرائيليين. والثانية تتعلق بإخبار قدمه رجل الأعمال سامر الجميل لدى النيابة العامة المالية، بتهمة اختلاس أمواله المودعة لدى شركة ضاهر».

وذكرت صحيفة «الأخبار» المقرّبة من حزب الله، أنه «صباح الإثنين، تُعقد جلسة استجواب النائب المنتخب ميشال ضاهر بدعوى الاحتيال وإساءة الأمانة أمام قاضي التحقيق الأول في بعبدا نقولا منصور. تنعقد هذه الجلسة التي لا يُعرف إن كان سيحضرها مالك شركة «ماستر تشيبس» أم سيتغيّب للمرة الثانية، فيما ينام إخبار ثان بشبهة التعامل التجاري مع إسرائيليين في أدراج مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي بيتر جرمانوس، أحالها إليه النائب العام التمييزي القاضي سمير حمود جراء إخبار تقدمت به حملة مقاطعة داعمي «إسرائيل» في لبنان، بناءً على ما نُشر في «الأخبار» يوم 13 نيسان 2018».




وحضر أمس​ ضاهر​ إلى دائرة قاضي التحقيق الأوّل في ​جبل لبنان​ ​نقولا منصور​، وأدلى بإفادته في الدعوى المقامة من شخص سوري الجنسية بوجه شركة «ماستر كابيتال غروب» الّتي يرأس مجلس إدارتها النائب ضاهر.

ورداً على ما نُشر اتخذ النائب المنتخب على لائحة التيار الوطني الحر في زحلة صفة الإدعاء الشخصي، طالباً كشف داتا الاتصالات والرشاوى التي دفعت في هذا الهدف من خلال رفع السرية المصرفية عن حساباتهم.