الأمير هاري وميغن ماركل يدخلان “القفص الذهبي”

عقد الأمير هاري رسمياً قرانه على ميغن ماركل، خلال مراسم جرت في كنيسة القديس جاورجيوس في قصر ويندسور، الذي يحمل رمزية تاريخية كبيرة للعائلة الملكية البريطانية.

وأعلن كبير أساقفة كانتربري جاستن ويلبي، رئيس الكنيسة الأنغليكانية، اقتران العروسين أمام 600 مدعو، من بينهم الملكة إليزابيث الثانية وكوكبة من المشاهير.




ووصلت العروس التي اختارت فستاناً أبيض من تصميم دار “جيفانشي” الفرنسية رسمته البريطانية كلير وايت كيلر، على متن سيارة “رولز – رويس” بُعيد وصول العريس الذي أتى برفقة شقيقه الأكبر واشبينه وليام مشياً، وسط تصفيق الحضور.

ودخلت ماركل الكنيسة وحيدة، قبل أن يُلاقيها حموها الأمير تشارلز، الذي حل محل والدها لاصطحابها إلى المذبح، بعد خضوع هذا الأخير لعملية في القلب.

 

وبدا التأثر واضحاً على والدتها دوريا راغلاند معلمة اليوغا. وأمسك الحبيبان بيد بعضهما البعض في الكنيسة والتأثر بادياً عليهما.

ومن بين المدعوين، المغني البريطاني إلتون جون ولاعبة كرة المضرب سيرينا وليامز والممثل الأميركي جورج كلوني وزوجته أمل علم الدين ومقدمة البرامج الأميركية أوبرا وينفري ولاعب كرة القدم السابق ديفيد بكهام وزوجته فيكتوريا، فضلاً عن الشريكتين السابقتين لهاري تشلسي ديفي وكريسيدا بوناس.

وقدمت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أطيب التمنيات للعروسين ميغن (36 عاماً) وهاري (33 عاماً) صباحاً عبر “تويتر”. وقبيل الزواج، منحت الملكة إليزابيث الثانية لقب دوق ودوقة ساسيكس للعروسين، بحسب ما أعلن قصر باكينغهام.