ستريدا جعجع: لن أدعي على ملحم طوق إكراما لبشري وللعائلة

صدر عن النائبة ستريدا جعجع البيان الآتي: “تابعت بأسف كبير المقابلة التلفزيونية التي أجريت مع المرشح ملحم جبران طوق ضمن برنامج “سيد نفسه” على شاشة تلفزيون الجديد بتاريخ 30 نيسان 2018، مقابلة تضمنت مجموعة من المغالطات (لكي لا نقول الأكاذيب) بحقي الشخصي وحق حزب القوات اللبنانية الذي امثل، إضافة الى كم من الافتراءات والقدح والذم والأفكار التي تنال من شرفي وكرامتي وكرامة من أمثل من أهالي بشري والجبة.

ذاك الهجوم الذي تعرضت له دفع بمستشاري القانوني الى اقتراح رفع دعوى قانونية مبنية على البنود الآتية:
– مخالفة الشيخ ملحم جبران طوق المادة 338 من قانون العقوبات التي عاقبت كل من قام بتحقير موظف ممن يمارسون السلطة العامة كالنواب ورئيس اتحاد البلديات ورؤساء البلديات.
– مخالفة المواد 385 ع.التي نصت على جرائم القدح والذم ونسبة أمور تنال من الشرف والكرامة.
– محاولة التأثير في اقتراع الناخبين بقصد إفساد نتيجة الانتخاب، وهذا يشكل جرما بحسب المادة 331 من قانون العقوبات.
– نشر بذور الفتن ومحاولة إثارة النعرات داخل البلاد كما نصت عليه المادة 317 من قانون العقوبات.




وبعد تفكير ملي، اتخذت قرارا بعدم تقديم أي دعوى ضد المرشح ملحم جبران طوق على الرغم من الأذى الذي حرص على إلحاقه بالقوات اللبنانية وبشخصي، وذلك إكراما لبلدتي بشري بالدرجة الأولى، ولآل طوق بالدرجة الثانية، وتقديسا لصلة القربى التي تربطني به، عسانا نقوم جميعا بواجبنا الديموقراطي ونسعى من خلال خطابنا وأدائنا الى اي مركز نطمح اليه، لكن ليس على حساب تحوير الوقائع والافتراء على الآخرين ومحاولة إثارة النعراث وزرع الفتنة في قلوب البيت الواحد والبلدة الواحدة والوطن الواحد”.