//Put this in the section

فرنجية: لم يقدر أحد على التفاهم مع باسيل غير الله وحزب الله

إعتبر رئيس “تيار المردة” #سليمان_فرنجية انّ “التحالفات الجديدة للتيار الوطني الحر هي تحالفات الخوف من الخسارة وقد سمّوها لوائح العهد”، مشيرا الى انّ “بعد تحالف التيار مع رئيس “حركة الاستقلال” ميشال معوّض والمستقبل، استطاع الوزير جبران باسيل ان يؤمن الحاصل الانتخابي”.

ورداً على مبادرة نصرالله لترميم العلاقات مع التيار، قال فرنجية: “نصرالله عالراس وبيمون وبالوقت نفسه حرام علينا ان نلهي نصرالله بهذه الامور”.




واشار في حديث لقناة الجديد الى انّه لم يقدر احد على التفاهم مع باسيل غير “الله وحزب الله”، وقال: “90% من السياسيين بلبنان ما ركبت الكيمياء بينهم وبين جبران باسيل ما عدا الله وحزب الله”، معترفا انّه افتعل صداقة مع الرئيس ميشال عون عندما اراد ان يأتي الى خطّه.

واضاف: “هم اعتقدوا اثناء مرحلة انتخاب رئيس الجمهورية ان الرئيس السوري بشار الاسد ونصرالله سيحضرونني غصب عني للتصويت، لا، من له مونة علّي هو الرئيس عون.. بتلفون بياخد مني الي بدو ياه”.

وتابع: “بين باسيل ورئيس حزب “القوات” سمير جعجع للرئاسة اختار باسيل اكيد، لكن لماذا تخيروني بين “خازوقين”؟، واردف: “في حال وصول جعجع للرئاسة من المؤكد سيكون معنا احسن من باسيل”.