//Put this in the section //Vbout Automation

ميقاتي الأول في طرابلس يليه ريفي

يتوقع قيادي في تيار المستقبل أن تأتي نتائج المقاعد السنية في طرابلس وفق الترتيب الآتي: «نجيب ميقاتي أول بفارق كبير عن الثاني أشرف ريفي، وسمير الجسر ثالثاً، ومحمد كبارة رابعاً. أما الخامس فغير معروف». يبدو رئيس الحكومة الأسبق، الذي بات يُمضي أربعة أيام في طرابلس أسبوعياً، أكثر المُرتاحين لوضعهم الانتخابي. لائحته باتت شبه مكتلمة، ولا ينقص سوى تحديد المُرشح عن المقعد في المنية. عن المقاعد السنية في طرابلس: ميقاتي، محمد نديم الجسر، رشيد المقدم، ميرفت الهوز، خلدون الشريف. عن المقعد العلوي: علي درويش. عن المقعد الماروني: جان عبيد. عن المقعد الأرثوذكسي: نقولا نحاس. في الضنية: جهاد اليوسف ومحمد الفاضل. أما في المنية، فينتظر ميقاتي خيار «المستقبل» ليبني على الشيء مقتضاه. ترشيح «المستقبل» لكاظم الخير، يعني ترشيح عثمان علم الدين على لائحة «العزم». أما إذا جرى تبديل كاظم، فهناك خيار مصطفى عقل. سياسيون في المدينة يقولون إنّ ميقاتي «يلعب لعبة ذكية، عبر ترشيح أشخاص في المنية والضنية يُدرك أن لا أمل لهم بالنجاح، ولكنّهم سيرفعون الحاصل الانتخابي للائحة، ما سيُمكّنه من الفوز بأكثر من مقعد في المدينة، ليُعزّز زعامته على حساب تيار المستقبل».


الأخبار