//Put this in the section //Vbout Automation

المدينة المظلومة دائماً… ٣ من مرشحي المستقبل في طرابلس سجلاتهم خارج المدينة ولا يستطيعون إنتخاب أنفسهم

سادت حالة من الاستياء في مدينة طرابلس على خلفية إعلان الرئيس سعد الحريري للائحته والتي ضمت ثلاثة أسماء سجلاتهم خارج المدينة أولهم الصحافي جورج بكاسيني والذي لا تربطه أي علاقة لا من قريب ولا من بعيد بالمدينة والتي اتسمت مواقفه المثيرة للجدل بحالة من السخط في المدينة فمن اتهامه لكل من يشكل لائحة ضد الحريري بانه يعمل لصالح حزب الله إلى هجومه الأخير على النائب السابق مصباح الأحدب والذي افتقد إلى الموضوعية واتسم “بالتطبيل” لرئيس تياره في محاولة لكسب الدعم.

المرشحة ديما جمالي وهي إبنة رئيس بلدية طرابلس السابق رشيد جمالي والتي نقلت نفوسها إلى العاصمة بيروت والتي هي بعيدة كل البعد عن المدينة ومشاكلها ومعاناتها.




والثالث هو إبن عكار النقيب نعمة محفوض، والذي شكل انضمامه إلى لائحة “السلطة” صدمة إلى أهالي المدينة وهو الذي صور نفسه خلال السنوات الماضية على أنه المناضل الذي يقف إلى جانب القضايا المطلبية والشعبية واذا به يغير البوصلة لتحقيق هدف شخصي يمحي بذلك كل ما ادعى أنه يمثل خلال السنوات الماضية