تشبيح “عقاري” في منطقة التل بطرابلس بدعم من أحمد الحريري.. ورئيس البلدية يتفرّج!

علم بيروت أوبزرفر أن المدعو صلاح الحلبي، صاحب محل تريبولي بلازا، وهو مستأجر في العقار رقم ١٧ الملاصق لمبنى ABC على الشارع الرئيسي في منطقة التل في مدينة طرابلس، يقوم وفي وضح النهار وبمؤازرة من قوى الأمن الداخلي، ببناء طابق إضافي “مخالف”، بدون علم مالك العقار وهو من آل نهرا ومقيم في فرنسا، ورغم اعتراض باقي المستأجرين وتقديمهم شكوى لدى بلدية طرابلس ولدى محافظ طرابلس، أولاً بسبب عدم قدرة أساسات العقار على تحمل أي إضافات وثانياً بسبب تشويه المنطقة المصنفة أثرية.

ونقلت مصادر لبيروت أوبزرفر أن المستأجرين في الدور الأرضي بدؤوا يلاحظون تشققات في جدران محلاتهم، وحاولوا تنبيه الحلبي لخطورة ما يقوم به، إلا أن جشعه “التجاري” وغباءه “العقاري” أغفلا عينيه عن رؤية كارثة لن يستطيع تحملها حتى ولو كان محاطاً بمئات الزعران والشبيحة.




وقالت المصادر أن الحلبي مدعوم وبشكل علني من أمين عام تيار المستقبل أحمد الحريري الذي أعطى تعليماته للقوى الأمنية في طرابلس وتحديداً مخفر التل الذي يبعد عشرات الأمتار عن العقار المذكور، بغضّ النظر عن البناء المخالف وتسهيل مهمة الحلبي، ورئيس البلدية أحمد قمر الدين ورغم علمه بالموضوع إلا أنه عاجز عن اتخاذ أي إجراء من شأنه منع حدوث كارثة رغم الصلاحيات التي يتمتع بها.

وأشارت المصادر أن المستأجرين المتضررين قاموا بتصعيد الموضوع إلى أعلى المستويات السياسية والقضائية في مدينة طرابلس بهدف وقف هذا الفساد العقاري.