تغريدة مثيرة لميشال سليمان عن قرار مجلس الأمن حول الغوطة

أطلق الرئيس اللبناني السابق، ميشيل سليمان، تغريدة مثيرة عن قرار مجلس الأمن حول مجاز الغوطة الشرقية، الذي قضى بوقف إطلاق النار 30 يوما في سوريا.

 




وقال سليمان في تغريدة عبر “تويتر”، إنه “وبعد أن تدخلت الطبيعة لتحدّ من حركة الطائرات التي تقصف الغوطة، أقرّ مجلس الأمن وقف إطلاق النار لمدة شهر، على أمل أن تساعد الأحوال الجوية بمشيئة الله على الممانعة في قتل الأطفال”.

 

ويعد هذا التصريح هو الأول للرئيس اللبناني السابق حول المجازر المرتكبة في الغوطة الشرقية بدمشق، بفعل الغارات الكثيفة لطيران النظام.

 

وصوّت مجلس الأمن الدولي بالإجماع على تأييد مشروع قرار بشأن وقف إطلاق النار في سوريا، بعد مشاورات وتأجيل العديد من المرات للتصويت عليه.

وبحسب القرار “4101”، فإنه يجب وقف إطلاق النار في جميع مناطق سوريا 30 يوما على الأقل، والسماح للأمم المتحدة بعمليات الإجلاء الطبي للمدنيين، دون أي إعاقة من أي طرف.

بالإضافة إلى مطالبة جميع أطراف الأزمة السورية بالسماح للمرور الآمن للعاملين بالمجال الإنساني والطبي، وبرفع الحصار عن كل المناطق المحاصرة، من ضمنها الغوطة الشرقية.