//Put this in the section //Vbout Automation

مجلس المفتين يدعم خطوات الجيش والقوى الأمنية

عقد مجلس المفتين في لبنان اجتماعه الدوري برئاسة مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى وتدارس الأوضاع الإسلامية والوطنية والعربية.

وعقب انتهاء الإجتماع، أصدر المجلس بياناً تلاه عضو المجلس المفتي سليم سوسان، جاء فيه:




“يتطلع المجلس بثقة وأمل بقيادة الجيش اللبناني الى مكافحة الإرهاب على قاعدة حماية الدولة من أي خلل امني على حدوده والحفاظ على سلامة وامن المواطنين والأشقاء السوريين النازحين واللاجئين الفلسطينيين، وأكد دعمه وتأييده للخطوات التي يقوم بها الجيش اللبناني بالتعاون مع القوى الأمنية في مواجهة كل الأخطار التي تحيط بلبنان على جميع أراضيه من عمليات رادعة للمجموعات المسلحة التي تستهدف وحدة اللبنانيين جميعا وأمنهم واستقرارهم.

وشدد المجلس على أن الجيش اللبناني هو وحده من يحمي اللبنانيين من أي عدوان خارجي أو إرهابي، أيا كان على حدوده، بقرار من السلطة السياسية المتمثلة بمجلس الوزراء الذي هو مكان إجماع اللبنانيين وشعورهم بتحمل المسؤولية والأمن والأمان لكل المواطنين.

وأكد المجلس دعم الدولة ومؤسساتها الشرعية والحفاظ على الأمن الاجتماعي والسلم الأهلي والوفاق الوطني ونبذ كل الفتن الطائفية والمذهبية.

وطالب ببسط سلطة الدولة وحدها على المناطق اللبنانية كافة، وخصوصا في بلدة عرسال وما حولها في إطار حماية وسلامة وحقوق المواطنين اللبنانيين والنازحين السوريين، داعيا لعدم الخلط بين العناصر المسلحة وأماكن تجمع الأشقاء السوريين النازحين إلى المناطق اللبنانية التي احتضنت مأساة الشعب السوري منذ سنوات وما زالت الى حين عودتهم إلى مناطقهم آمنين سالمين، مع التأكيد أن بعض الأمور التي جرت في عرسال تحتاج الى توضيح وتحقيق وتدقيق من المؤسسة العسكرية التي نثق بها”.