//Put this in the section //Vbout Automation

عون لوفد البنك الدولي: لبنان في صدد اطلاق خطة اقتصادية شاملة

أبلغ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون المدير الاقليمي لمنطقة الشرق الأوسط في البنك الدولي السيد ساروج كومارجا خلال استقباله له، قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، لمناسبة تسلمه مهامه الجديدة، ان “لبنان في صدد اطلاق خطة اقتصادية شاملة تتضمن رؤية مستقبلية للواقع الاقتصادي في البلاد لتعزيز قطاعات الانتاج ووضع حد للاقتصاد الريعي، معتبرا ان “الدعم الذي يقدمه البنك الدولي للبنان دليل ثقة بالاجراءات التي تقوم بها الدولة اللبنانية في اطار عملية النهوض التي بدأت قبل تسعة اشهر”.

واشار عون الى ان “مساعدة المؤسسات الاقتصادية الصغيرة والمتوسطة هي من الاولويات التي يتم التركيز عليها راهنا، باعتبارها خطوة اساسية لزيادة القدرات الاقتصادية في البلاد”. وشكر البنك الدولي على الاهتمام الذي يوليه للبنان وللمشاريع التنموية فيه، معتبرا ان “المساهمة في المشاريع المائية والكهربائية والسدود والطرق وتنظيف مجاري الأنهر وانشاء السجون والمجمعات التربوية، تساعد الحكومة اللبنانية على تأمين الاعتمادات المالية اللازمة لتنفيذ هذه المشاريع”.




وأكد كومار جا للرئيس عون “التزام البنك الدولي الاستمرار في مساعدة لبنان، لا سيما بعد عودة الحياة الى المؤسسات الدستورية اثر انتخاب رئيس الجمهورية وتشكيل الحكومة وتعزيز الاستقرار والامن في البلاد”، معلنا ان “البنك الدولي راغب في تعزيز الشراكة الجيدة مع لبنان وانه خصص محفظة مالية للمساعدة وفق الاولويات التي يحددها رئيس الجمهورية والحكومة اللبنانية”، لافتا الى ان “فريق العمل التابع للبنك الدولي سيواصل التنسيق مع الفريق اللبناني لهذه الغاية”.

واشار الى ان “الاهتمام بالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة سيكون من صلب عمل البنك الدولي لتحسين اوضاع هذه الشركات وتطويرها، لا سيما وان البنك لديه مشاريع مبتكرة تدخل في سياق اولوياته، اضافة الى تطوير البنى التحتية”. ولفت الى “دور مؤسسة التمويل الدولية في تمويل المشاريع الانمائية التي يحتاجها لبنان”.