//Put this in the section //Vbout Automation

بالخطأ وبعد نسيان سماعات الأذن مفتوحة.. نتانياهو متفق مع بوتين على ضرب قوافل نقل الأسلحة لحزب الله

كشف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بالخطأ في اجتماع مغلق مع رؤساء وزراء المجر والجمهورية التشيكية وبولندا وسلوفاكيا في بودابست عن التعاون الرفيع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في سورية.

وقالت مصادر، أمس، إن المتواجدين خارج الغرفة فوجئوا بصوت نتانياهو في آذانهم، حيث نسوا سماعات الأذن مفتوحة.




وتمكن الصحافيون من الاستماع لحديث نتانياهو لدقائق قبل أن يكتشف الأمن الخطأ ويغلق السماعات، ولكن هذه الدقائق حملت تصريحات مهمة عن مستوى التعاون الرفيع بين روسيا وإسرائيل في سورية.

وكشفت صحيفة «هآرتز» الإسرائيلية عن مقاطع من كلام نتانياهو تحدث فيها عن توجيه عشرات الغارات والضربات لقوافل نقل أسلحة لميليشيا «حزب الله» عبر سورية، مشيراً إلى اتفاقه مع بوتين على ذلك.

وقال نتانياهو في المقطع المسرب «لقد أمنّا الحدود بشكل جيد ليس في سيناء وحدها بل في مرتفعات الجولان أيضاً»، متحدثاً عما سماه بـ»الجدار» بسبب تنظيم «داعش»، حيث تحاول إيران بناء جبهة إرهابية على حدودنا»؟
وأضاف «أخبرت بوتين حين نرى عمليات نقل أسلحة لحزب الله سنضربهم وفعلنا ذلك عشرات المرات».