//Put this in the section //Vbout Automation

إيران تدفع رواتب ٨٦ ألف مقاتل بسوريا

كشف معهد الشرق الأوسط، في تقرير أن إيران توفر رواتب 86 ألف مقاتل في جيش النظام السوري شهرياً، منذ اندلاع الثورة السورية في 2011.
وذكر المعهد ومقره لندن أن طهران تقوم أيضاً بصرف رواتب شهرية لعوائل عناصر الميليشيات التي تطلق عليها المعارضة «الشبيحة».

وأضاف ان نظام الرئيس بشار الأسد وبعد ست سنوات من الحرب، يجد نفسه في ظروف مالية واقتصادية توصف بـ«الكارثية»، حيث إنه عاجز عن تلبية مطالب المناطق التي سيطر عليها في الأشهر الماضية بعد انسحاب المعارضة.




ورغم هذه الأوضاع الكارثية، تمكنت حكومة النظام السوري من تلبية بعض الاحتياجات الأساسية، مثل دفع الرواتب للجيش والموظفين، من خلال الدعم المالي الروسي والإيراني.

ورأى المركز أن المثير في الدعم الإيراني للأسد، هو أن طهران تدفع بشكل مباشر، رواتب نحو 86 ألف مسلح في ميليشيات ما تسمى «قوات الدفاع الوطني»، وهي مجموعة عسكرية شكلها النظام السوري في صيف 2012، لمساندته في عملياته ضد المعارضة، في حين يعاني المواطن الإيراني من الفقر والبطالة وتدني الرواتب.