ميشال معوض ينعي سمير فرنجية: أحد مهندسي التلاقي اللبناني بوجه الوصاية

نعى رئيس “حركة الاستقلال” ميشال معوض النائب السابق سمير فرنجية وذلك في سلسلة تغريدات على تويتر وببيان صدر عنه هذا نصه:

بحرقة وغصة أنعي إلى اللبنانيين والزغرتاويين ابن بطل الاستقلال حميد فرنجية، النائب السابق والمفكر سمير فرنجية، أحد رموز “انتفاضة الاستقلال” وحركة 14 آذار وقرنة شهوان، وأحد مهندسي التلاقي اللبناني بوجه الوصاية في البريستول.




ستفتقد زغرتا وسيفتقد لبنان أحد أبرز رجالاته الحوارية، وأحد أشد المؤمنين بالصيغة اللبنانية وبضرورة بناء الدولة اللبنانية السيدة والحرة والمستقلة والحديثة.

لن ننسى سمير فرنجية شريكنا في خوض الانتخابات النيابية في العام 2000 بوجه الوصاية السورية وكل محاولات التطويق والتطويع، فشكلنا سداً شمالياً منيعاً. ولن ننسى أننا كنا شركاء في انتصار “ثورة الأرز” وفي خوض انتخابات الـ2005 للتأكيد على النفس الزغرتاوي السيادي.

أتقدم بالتعازي من عائلة سمير فرنجية الصغيرة، آن وسامر وهلا، ومن عائلته الزغرتاوية واللبنانية الكبيرة ومن جميع رفاق مسيرته النضالية.