حسناء لبنانية خطفت قلب “جاستين بيبر”.. وأحاديث عن انحدارها من عائلة سياسية كبيرة

خطف المغني الكندي الشاب جاستين بيبر قلوب آلاف الفتيات المعجبات به حول العالم، والآن اختار إحداهن لتجمعه بها علاقة أكبر من ذلك.

إذ يبدو أن عارضة الأزياء البرازيلية من أصل لبناني خطفت قلب المغني الشاب أثناء حضورها إحدى حفلاته على أرض تابعة لفندق Fasano في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، وسط حضور جاوزت أعدادهم الـ 97 ألفاً.




ولم ينه بيبر ليلة الحفل، الخميس 30 مارس/آذار، قبل أن يقضي بعض الوقت مع “السمراء المجهولة” -كما أُطلق عليها-، إذ بقيا سوياً حتى الفجر في ملهى للرقص، ثم ذهبا في سيارته إلى فيلا ضخمة استأجرها بيبر.

وقد بدا بيبر منسجماً معها، إذ انحنى وقام بتقبيل يدها أمام كاميرات وسائل الإعلام، كما قام باحتضانها داخل السيارة. وظهر في يومٍ تال في سيارته، وهو يتعمد إظهار وضعه صورة الفتاة الشابة كخلفية لشاشة هاتفه المحمول.