باسيل: سنواجه التمديد بمقاطعة جلسة مجلس النواب وعبر الشارع

أكد رئيس “التيار الوطني الحر”جبران باسيل أن “التكتل يرفض التمديد ويعتبره اعتداء على الديمقراطية والشعب اللبناني، ونحن سنواجه التمديد بكل الوسائل”.

دعا باسيل في كلمة له عقب اجتماع لـ”تكتل التغيير والاصلاح”، “كل القوى السياسية للامتناع عن التمديد، والخيار الصائب هو اقرار قانون الانتخابات”، لافتاً الى أنه “حين يقاتل “حزب الله” اسرائيل في الجنوب نمشي خلفه ايا تكن الكلفة، وحين تم اغتيال رفيق الحريري مشينا خلفه دون النظر الى الكلفة، ونحن ندعو “تيار المستقبل” و”حزب الله” لعدم اقرار التمديد”.




وشدد على أنه “لا يوجد فراغ في المجلس النيابي وهناك مئة طريقة لعدم الوصول الى الفراغ، ونحن لم نصل اليوم الى عبث، ونحن لا ندخل بصفقات تطال الاسس المكونة للبلد، وقدمنا الاقتراح خلف الاقتراح، ونحن نذكر اليوم كل اشكال الصيغ القانونية من المختلط الى الاكثري الى الطائفي الى النسبي والصوت التفضيلي والتأهيلي في الحلقات المغلقة”.

وأكد باسيل “اننا نعد الشعب اللبناني بالوصول الى قانون انتخاب كما وعدنا بأننا سنصل الى انتخاب رئيس، وسنواجه التمديد بمقاطعة جلسة التمديد وعبر الشارع والحكومة ولدينا واجباتنا ومسؤولياتنا ويجب ان نكون على قدر المسؤولية”، لافتاً الى “اننا نمد يدنا الى الجميع لاقرار قانون انتخاب، ولا احد يستطيع الضغط علينا للتنازل عن حقوق الناس، ونحن لم نترك شيء لم نوافق عليه من النسبية والمختلط وغيرها”.

واعتبر أنه “حين نتخلى عن مبادئنا ونرضى بالتمديد نكون نخسر انفسنا، وعلى هذا الاساس يدنا ممدودة وعقلنا يعمل كل الوقت وقلبنا مفتوح وارجلنا للاقتراع بالاقدام جاهزة”.