المعارضة تتّهم النظام بتحويل شرق حلب إلى “تابوت حقيقي”

طالب الإئتلاف السوري المعارض، الأمم المتّحدة، باتّخاذ خطوات “فوريّة” لوقف الهجوم “الوحشي” على المدنيّين في مدينة حلب، متّهماً النظام السوري وحلفاءه بتحويل الأحياء الشرقيّة إلى “تابوت حقيقي”، وفق ما أورد في رسالة وجّهها إلى المنظّمة الدوليّة.

وناشد رئيس الإئتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السوريّة انس العبدة، في رسالته، “الأمم المتّحدة بوصفها الراعي الدولي الأساسي للعمليّة السياسيّة في سوريا، اتّخاذ خطوات فوريّة وحاسمة لحماية المدنيّين في حلب، ووقف الهجوم الوحشي على المدنيّين فيها”، مضيفاً: “نظام الأسد وحلفاءه حوّلوا المناطق المحرّرة من مدينة حلب إلى تابوت حقيقي”.