باسيل: أنا مع منح المرأة الجنسية لأولادها لكن مع استثناء السوريين والفلسطينيين للحفاظ على ارضنا

أعلن رئيس حزب “التيار الوطني الحرّ” وزير الخارجية جبران باسيل في الجلسة الختامية لمؤتمر الطاقة الاغترابية في نيويورك أنه “من الضروري أن تنخرط الحكومة اللبنانية في الاهتمام بقضايا الاغتراب”، مؤكداً أننا لا نبحث عن أموال المغتربين بل عنهم وعن طاقاتهم.

وقال إنّنا “نريد أن يتمثل اللبنانيون في شكل عادل في لبنان”، مضيفاً أننا “في بلد مركب وظروفه معقدة ولبنانيتنا تحت مخاطر جمة منها مصدره داخلي ومنه خارجي”.




وأكّد باسيل أننا “مصرون على عدم دمج النازحين السوريين في لبنان وهم يصرون على ذلك، فهذا يهدد لبناننا ونحن هنا في نيويورك لأجل هذا الهدف”، لافتاً إلى أنّه “لننجح علينا إسقاط الموانع المرفوعة بيننا لنلتقي معا في قلب لبنان ومعكم علينا إسقاط الحواجز كما علينا المحافظة على لبنانيتنا”.

وعن حقّ المرأة في إعطاء جنسيتها، قال: “أنا مع حق المرأة المتزوجة من اجنبي بإعطاء الجنسية اللبنانية لأولادها، لكن دستورنا وتركيبتنا لا يسمحان بمنح الجنسية الى 400 الف فلسطيني.

وأضاف: “أنا مع إقرار قانون منح المرأة الجنسية لأولادها لكن مع استثناء السوريين والفلسطينيين للحفاظ على ارضنا”.